اسمع : نغم اف ام بث مباشر

 

 

 راديو نغم اف ام يرحب بكم ويتمنى لكم ان تستمتعوا بما لدينا من اخبار & نغــم اف ام >هـــو دة الــراديو

 

الثلاثاء، 12 فبراير 2013

محسن جابر: اعتزلت نهائياً، وهذه هي فتوى مفتي الحرم المكي

محسن جابر: اعتزلت نهائياً، وهذه هي فتوى مفتي الحرم المكي





أكد المنتج الفني المعتزل محسن جابر أنه لم يعتزل الإنتاج الغنائي خوفاً من وصول الإخوان المسلمين إلى الحكم، إلا أنه لا يستطيع أيضاً أن ينفي أن الفن حرام خاصة بعد الفتوى التي حصل عليها من مفتي الحرم المكي.

وفسر محسن جابر كلامه قائلاً: "قراري جاء لحاجتي إلى الراحة بعد أن وصلت إلى هذه المرحلة العمرية التي تفرض عليّ أن أستريح لأستمتع بالأيام الباقية من عمري، واقضيها في أشياء أحبها، وبالطبع لن يستطيع أحد أن يجبرني على الاعتزال عن العمل الذي أحبه، والإنتاج الغنائي الذي قضيت فيه أكثر من 40 عاماً من عمري، واعتزالي ليس
خوفاً من الإخوان، وفكرة أن "الفن حرام" فأنا في الحقيقة هذا الأمر لم أحسمه تماماً، ففي إحدى المرات التي كنت أقوم فيها بأداء فريضة الحج توجهت بسؤال لمفتي الحرم المكي وقلت له إني أقوم بالحج من فلوس الفن، فهل هذا حرام؟ فكان رده في الميكروفون "ما بُني على حرام فهو حرام"، وبهذا يكون رأي مفتي الحرم المكي أن الفن حرام، في الوقت الذي يرى آخرون أن الفن ليس حراماً".
وأضاف: "لهذا أجد الفن قماشة واسعة يختار كل واحد منها ما يناسبه، ومحتمل يكون فيه شيء حرام، ولكن أقول هو الغفور الرحيم، لأن الغناء ليس الكلمات التي يقولها المطرب فقط، ولكن هناك ممارسات داخل الفن بها الكثير من الحرام، فعندما تدخل الفنانة كما اعتادت وتأخذني بالبوس والأحضان فهذا حرام، وعندما تناديني "يا حبيبي" فهذا حرام، ولكن اعتزالي الفن ليس له علاقة بالتحوّلات السياسية التي تشهدها مصر على الإطلاق، وأنا اعتزلت العمل الفني لأستريح من خبث الفنانين وطعنات الغدر ومشكلات النجوم، ولكن لن أعتزل عملي كرئيس اتحاد منتجي الصوتيات، فهذا الاتحاد يضم كل العاملين في الموسيقى بمصر والوطن العربي والعالم كله، ويضم الكيانات الكبرى ومن بينها شركتا سوني ويونيفرسال".

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق